مراقب إخوان الأردن المفصول يلتقي مكتب "الإرشاد" الاخواني في تركيا

تابعنا على:   16:46 2015-02-28

أمد/ عمان: قال مصدر مطلع في جماعة "الإخوان المسلمين" الأردنية، إن المراقب العام الأسبق للجماعة عبدالمجيد الذنيبات، الذي فصله مجلس الشورى أخيرا، ذهب إلى تركيا ظهر الخميس برفقة أربعة من قيادات الجماعة للقاء مكتب الإرشاد العالمي لجماعة الإخوان المسلمين الذي يتخذ من اسطنبول التركية مقرا له.
وقال المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه، لـ "قدس برس"، إن الأربعة الذين يرافقون الذنيبات ليس بينهم أحد من المفصولين العشرة الذين اتخذ مجلس الشورى قرارا بفصلهم من التنظيم قبل أسبوع، على خلفية تقديمهم لترخيص حزب جديد باسم "جماعة الاخوان المسلمين الأردنية" إلى الحكومة ولقائهم رئيس الوزراء الأردني عبدالله النسور لذات الغرض، الأمر الذي اعتبره مجلس الشورى محاولة لشق صف التنظيم،والالتفاف على القيادة الحالية للجماعة.
ولم يحدد المصدر الهدف من توجه الذنيبات إلى إسطنبول ولقاء مكتب الإرشاد العالمي للجماعة، وماهيه الموضوعات التي سيناقشها مكتب الإرشاد العالمي مع الذنيبات الذي ما يزال لغاية الآن عضوا في مكتب الإرشاد العالمي لجماعة الإخوان المسلمين.
ولم يستبعد المصدر استجواب الذنيبات من قبل مكتب الإرشاد العالمي على خلفية سعيه لتأسيس حزب جديد باسم الجماعة في الأردن.
ورجح المصدر، إمكانية فصله من عضوية مكتب الإرشاد العالمي.
وتأتي زيارة المراقب العام الأسبق للجماعة عبد المجيد الذنيبات، إلى اسطنبول بعد أسبوع من قرار اتخذه مجلس الشورى يقضي بفصله نهائيا من الجماعة مع تسعة آخرين التقوا برئيس الوزراء الاردني عبدالله النسور لترخيص حزب باسم الجماعة في الأرد،.
وقال المصدر إن التسعة الآخرين المفصولين من الجماعة تبلغوا بقرار الفصل رسميا بطريقة شفوية قبل أيام من خلال أمناء السر في الشعب "الإخوانية".

اخر الأخبار