ويلتقي رئيسة الوزراء السويدية السابقة ...

اشتية يبحث مع نائب رئيس البنك الدولي و التطورات السياسية والمالية في نيويورك

تابعنا على:   19:26 2023-09-21

أمد/ نيويورك: بحث رئيس الوزراء محمد اشتية، مع نائب رئيس البنك الدولي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا فريد بلحاج، اليوم الخميس، آخر التطورات السياسية والمالية في فلسطين، وذلك على هامش مشاركتهما باجتماع الدول المانحة الذي عقد في مقر الأمم المتحدة بنيويورك.

ودعا رئيس الوزراء إلى ضغط أكبر على اسرائيل للإفراج عن الأموال الفلسطينية المقتطعة والتوقف عن اقتطاع الأموال بشكل غير قانوني وبدون تدقيق، مشيرا إلى أن هذه الاقتطاعات تضع الحكومة في وضع مالي صعب وتتجاوز 800 مليون دولار سنويا.

واستعرض اشتية خلال الاجتماع، الذي حضره ممثل البنك الدولي لدى فلسطين ستيفان إمبلاد، الإنجاز الكبير الحاصل في أجندة الإصلاح الوطني على مختلف الصعد، وكذلك خطة التنمية للسنوات المقبلة التي تهدف تعزيز صمود المواطنين، والعمل على توسعة القاعدة الإنتاجية، وتحسين الخدمات المقدمة من خلال تشريعات عصرية.

وعبر رئيس الوزراء عن تقديره للتقرير الذي أعده البنك الدولي وعرضه في اجتماع المانحين، كوثيقة دولية هامة تعكس الوضع في فلسطين في ظل احتلال استعماري يعيق جهود البناء والتنمية.

 اشتية يلتقي رئيسة وزراء السويد السابقة في نيويورك

التقى رئيس الوزراء محمد اشتية، يوم الخميس، رئيسة الوزراء السويدية السابقة، زعيمة الحزب الديمقراطي الاشتراكي المعارض ماجدلينا اندرسون، في مقر إقامته بنيويورك، على هامش مشاركته في اجتماع المانحين.

وقال اشتية، إنه بعد مرور سنوات على اعتراف السويد بفلسطين، "ما زلنا نرى هذا الاعتراف كخطوة جريئة وتطبيقاً عملياً لإيمان السويد بحل الدولتين، والتي تعتبر نموذجاً لدول العالم في تقديم الدعم بناءً على قيم العدالة والحق، في ظل استمرار انتهاكات إسرائيل للاتفاقيات المبرمة وللقانون الدولي".

ووضع اشتية، الضيفة في صورة الانتهاكات التي تقوم بها قوات الاحتلال الإسرائيلي بحق شعبنا، ومساهمة ذلك في تقويض الوضع على الأرض.

اخر الأخبار