بسبب استفراد حماس .. فصائل تتغيب عن اجتماع اللجنة الوطنية لمتابعة الانتخابات الطلابية

تابعنا على:   02:08 2014-04-03

الفصائل الفلسطينية

أمد/ غزة : تغيبت فصائل منظمة التحرير الفلسطينية عن اجتماع للجنة الوطنية المكلفة بمتابعة ملف الانتخابات الطلابية  في الجامعات، والذي عقد اليوم الاربعاء في فندق الكومودور بغزة، بسبب ما وصفته استفراد حركة حماس ببعض الامور الفنية دون استشارت اعضاء اللجنة .

وقال محمد طومان القيادي في الجبهة الشعبية ، " فوجئنا اليوم ان الاخوة في حركة حماس دعوا الى اجتماع موسع ضم مؤسسات مجتمع مدني وشخصيات وكتل طلابية ، دون ان يتم استشارة اعضاء اللجنة الوطنية المكلفة بمتابعة الانتخابات الطلابية والمكونة من سبع اعضاء ".

واضاف طومان ، اللجنة الوطنية السباعية ، تم تشكيلها من القوى الوطنية والاسلامية ، لمتابعة اجراء انتخابات طلابية بالجامعات الفلسطينية ، وعلى مدار اكثر من شهر ونصف بذلت جهد كبير ، وعقدت اجتماعات مع سكرتارية الاطر الطلابية وادارة الجامعات ، وانجزنا شيء معقول ، وكان العمل يسير بشكل محترم ".

وقال " تم الاتفاق بين اعضاء اللجنة على عقد اجتماع اليوم ، لمتابعة اعمالها وتصفية أي اشكاليات في عملها (..)لكن تفاجئنا ان الاخوة في حركة حماس داعية الى اجتماع موسع وكبير ، دون استشارة اعضاء اللجنة ، وضم الاجتماع مؤسسات مجتمع مدني وشخصيات وكتل .. الخ "

واللجنة الوطنية لمتابعة الانتخابات الطلابية ، مكونة من صالح ناصر عن الجبهة الديمقراطية، محمد طومان عن الجبهة الشعبية ،خالد البطش عن الجهاد الاسلامي ، سامي ابو زهري عن حركة حماس ، وليد العوض عن حزب الشعب ،عبد الرحمن حمد عن حركة فتح ، لؤي القريوطي عن الجبهة الشعبية القيادة العامة ،بالإضافة الى الحقوقي راجي الصوراني .

واوضح طومان " نحن لا نعرف السبب لماذا حماس فعلت ذلك ، وبالتالي اعتبرناه تجاوز ، وتغيبنا عن الاجتماع "

بدوره قال وليد العوض عضو المكتب السياسي لحزب الشعب ، ان التغيب عن الاجتماع لا يعني عدم مشاركة الفصائل في الانتخابات الطلابية ، ولكنه "اعتراض على تجاوز فني واداري من قبل الاخوة في حركة حماس ".

واضاف "الاخوة في حركة حماس ينطلقون من باب انهم هم من بادروا بالدعوة لإجراء الانتخابات الطلابية في الجامعات ، وبالتالي يتعاملون من فوق اللجنة الوطنية المكلفة بمتابعة الانتخابات، وهو امر غير جائز " .

واكد العوض ، ان " اللجنة انجزت عملا مهما في هذا القطاع وعقدت سلسلة اجتماعات مع سكرتارية الكتل الطلابية وادارة الجامعات ".

وقال " ما جري اليوم اعتبرناه محاولة لفرض وقائع مختلفة عما تم الاتفاق عليه ، وهو ارباك فني وخطأ في ادارة العملية".

يذكر بان الاجتماع الاول كان قد عقد الشهر الماضي بمشاركة ممثلي الفصائل الفلسطينية باستثناء حركة فتح ، ووافقت حركة حماس الحاكمة بغزة خلاله على اجراء انتخابات مجالس الطلبة والنقابات، وذلك للمرة الاولى منذ وقوع الانقسام الفلسطيني في 2007.

كما تم الاتفاق تكليف سكرتاريا الأطر الطلابية بإنجاز قانون الانتخابات وفق نظام التمثيل النسبي، وتشكيل لجنة من جميع الكتل النقابية للتشاور والتوافق بشأن آليات انتخابات النقابات، وتم أيضا الاتفاق على تشكيل لجنة وطنية للإشراف على متابعة الانتخابات الطلابية والنقابية.

اخر الأخبار